تستمرApple في مطاردة أفضل ساعة لتتبع الصحة، لكن الأمر قد يستغرق سنوات

تواجه الشركة المصنعة لساعة Apple Watch ألغازًا تقنية ومنافسين يمتلكون براءات اختراع أثناء محاولتها إنشاء ساعة صحية متكاملة يمكن ارتداؤها

تروج ساعة Apple Watch لميزات تراقب النوم والخطوات ومعدل ضربات القلب، لكنها لا تزال غير قادرة على قياس نسبة السكر في الدم. يشرح دالفين براون من وول ستريت جورنال سبب محاولة شركات التكنولوجيا الكبرى تطوير مراقبة الجلوكوز غير الجراحية ولماذا ثبت أنها بعيدة المنال. الصورة: نوح فريدمان/Storyblocks

انخفاض AAPL من شركة Apple بنسبة -0.47%؛ إن جهود توسيع المثلث المشير باللون الأحمر لتحويل ساعتها التي يبلغ عمرها تسع سنوات من ساعة فاخرة إلى جهاز طبي متكامل الكل في واحد تأخذها إلى منطقة تعتبر غادرة من الناحية القانونية بالإضافة إلى أنها قد تكون مربحة.

كان تعليق مبيعات Apple Watch هذا الشهر هو العلامة الصارخة حتى الآن على أن شركة التكنولوجيا الأكثر قيمة في العالم تخطو آفاقًا جديدة حيث تضيف ميزات صحية إلى الجهاز. وبينما حصلت شركة أبل يوم الأربعاء على مهلة مؤقتة لاستئناف المبيعات، يقول متخصصون في الأجهزة الطبية إن التحديات الفنية والقانونية من المرجح أن تستمر.

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *