إخطار برفع أسعار خدمات الهاتف المحمول في مصر

بنسبة تتراوح بين 10 و17% اعتباراً من فبراير المقبل

أبلغت شركات الاتصالات في مصر عملاءها برفع أسعار خدمات الهاتف المحمول للمكالمات والبيانات بما يتراوح بين 10 و17%. وعزى مسؤولون الخطوة إلى ارتفاع تكاليف التشغيل، وذلك في ظل معدلات التضخم المرتفعة.

وتعمل في السوق المصرية أربع شركات لتشغيل شبكات الهاتف المحمول هي أورانج واتصالات ووي وفودافون، بإجمالي عدد عملاء حوالي 104 ملايين عميل.

وقالت “أورانج – مصر” في رسالة نصية للعملاء إنها رفعت قيمة باقات الفواتير الشهرية بنسبة حوالي 16%،

وذكر الإشعار أنه سيجري تطبيق الزيادة اعتبارا من فبراير/شباط المقبل، مع منح العملاء كمية من البيانات المجانية عند سداد الفاتورة.

وأبلغت شركة اتصالات مصر عملاءها بزيادة الاشتراك الشهري بداية من العام الجديد بنسبة 15%، بينما رفعت شركة (وي) أسعار خدماتها بنسب تتراوح بين 10 و15% لكل عملاء الأنظمة مسبقة الدفع والفواتير.

وتخطر شركة فودافون عملاءها بزيادة قيمة الفواتير اعتبارا من فبراير/شباط عبر الرسالة الصوتية المسجلة عند الاتصال بخدمة العملاء.

وقال مسؤول بجهاز تنظيم الاتصالات المصري طلب عدم نشر اسمه لوكالة أنباء العالم العربي إن الجهاز وافق على زيادة أسعار الخدمات لأنظمة الفواتير ومسبقة الدفع بفعل ارتفاع تكاليف التشغيل.

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *